مستخرجات من النظام الداخلي


 يحدد النظام الداخلي قواعد  تنظيم وسير مجلس جوائز شنقيط وخصوصا طريقة الاختيار المتبعة لمنح هذه الجوائز . 

اعتمد النظام الداخلي من طرف مجلس جوائز شنقيط في انواكشوط في دورته بتاريخ 31 يوليو 2000 وتمت المصادقة عليه بموجب مقرر مشترك من وزير التهذيب الوطني ووزير الثقافة والتوجيه الإسلامي

إجراءات الاختيار المعمول بها لمنح جوائز شنقيط

 أحكام ختامية

 

الفصل الثاني : إجراءات الاختيار المعمول بها لمنح جوائز شنقيط

المادة 14 : يجب إيداع ملفات الترشيح لدى الأمانة  الدائمة ابتداء من 15 يناير إلى 30 مارس من كل عام أو إرسالها بالبريد على أن تحمل ختم البريد مبينا تاريخ إرسالها.
يضم ملف الترشيح : 
- طلب  موقع للمشاركة في إحدى الجوائز يلتزم المتر شح فيه بالتقيد بالنظام الداخلي للجائزة ،
- سيرة ذاتية وافية  للمتر شح  مع التوصيات المحتملة ،
-  وصف مفصل للمؤلف أ و الأعمال المقدمة مع ذكر مناهج البحث المعتمدة و أهمية الأعمال، 
-  المؤلف أو الأعمال المقدمة في ثماني ( 8 ) نسخ ما لم  يكن ذلك غير ممكن من الناحية المادية ،
-  شهادات على الشرف بأن الأعمال  المقدمة :

* لم يسبق لها أن نشرت أو عرضت منذ ما يزيد على سنتين، 
* لم يتم إعدادها لنيل شهادة جامعية، 
* لم تنل أي مكافأة 

لا يمكن تقديم نفس العمل أكثر من مرتين إلى المسابقة .
يقوم المجلس وفقا للطرق المناسبة بإصدار إعلان الترشيح كل سنة خلال النصف الأول من شهر نوفمبر من السنة السابقة .

المادة 15 : يمكن لمؤسسات التعليم العالي و/أو البحث العلمي والمنظمات الثقافية والعلمية المتخصصة والمعترف بها أن تقدم وفق الطرق التي تراها مناسبة باسمها أو باسم باحثيها أو المنتسبين لها أو الخواص ملفات ترشيح حسب نفس  الشروط المنصوص عليها في المادة 14 أعلاه وذلك تنفيذا لترتيبات المادة 6 من المرسوم رقم 52 - 099 الصادر بتاريخ 31 مايو 1999 .
ويمكن لمن سبق أن نالوا جوائز شنقيط  أن يقدموا وفق نفس الأشكال الترشيحات التي يرون أنها كفيلة بنيل الجائزة .
ويمكن للمجلس أن يستقبل الترشيحات مباشرة .

المادة 16 : ينشئ المجلس لأغراض دراسة قابلية ملفات الترشيح لجنتين مؤهلتين كل فيما يعنيها، للملفات الخاضعة لنفس الجائزة.
تتحقق هاتان اللجنتان من  مطابقة ملفات الترشيح لشروط الشكل والآجال المحددة.
تلغى تلقائيا  الملفات التي تتضمن تصريحا كاذبا أو بوجه عام تزويرا أو استعمال تزوير مهما كانت مرحلة الإجراء التي توجد فيها .
تكلل أعمال اللجنتين بمحاضر تحال إلى مجلس جوائز شنقيط . 
بعد التحقيق يقر المجلس قائمة الملفات المقبولة  في 31 مايو كآخر أجل وتلصق هذه القائمة لدى الأمانة الدائمة للمجلس .

المادة 17 : تكون الاعمال التي تم قبولها ، كل منها على حدة، موضوع تقرير تقييم يحرره عضو واحد أو أكثر من المجلس أو لجنة فنية أو خبير يعينون لهذا الغرض .
تقرير التقييم وثيقة إعلامية  ذات قيمة استرشادية لا تعكس بالضرورة رأي المجلس ويناقش من قبل المجلس وذلك عند الاقتضاء بحضور اللجنة الفنية أو الخبير الذي حرره .
بعد مناقشة تقارير التقييم يقوم المجلس في جلسة مغلقة بالنسبة  لكل جائزة من جوائز شنقيط ، باختيار أربع أعمال وفقا للإجراءات التالية : 
1 - يقوم كل عضو بتصنيف المؤلفات في المسابقة على أن تكون العلامة الأكبر مساوية لعدد الأعمال المتسابقة. 
2 - يمنح عضو المجلس هذه العلامة الأكبر للعمل الذي يصنف أولا والعلامة الأكبر منقوصة بنقطة العمل المصنف ثانيا وهكذا لغاية العمل المصنف أخيرا حيث يمنح نقطة واحدة. في حالة التعادل فإن عدد النقاط الممنوحة للرتب المتطابقة مع المؤلفات المتعادلة يقسم على عدد هذه الأعمال . 
3 - تمكن مقارنة  التصنيفات التي قام بها الأعضاء بإجراء ترتيب الأعمال الأربع التي تم اختيارها .
يعلن المجلس عن قائمة هذه الأعمال  في أجل أقصاه 31 يوليو.
غير أنه إذا كان عدد هذه الأعمال المشاركة مرتفعا جدا فبإمكان المجلس أن يقرر إنشاء لجنة فنية تقوم تحت سلطته بإجراء اختيار أولي قبل الإجراءات المذكورة أعلاه .

المادة 18 : يجتمع مجلس جوائز شنقيط مرة ثانية لمنح الجائزتين وفق  إجراء على مرحلتين .
في المرحلة الأولى وبالنسبة لكل جائزة يقترح كل عضو في المجلس وبالترتيب ثلاث مؤلفات من ضمن المؤلفات المختارة وفقا لترتيبات المادة 17.
تيمكن مقارنة هذه الاقتراحات بإفراز العملين الأولين الذين بقيا في المسابقة . وفي المرحلة الثانية يقوم المجلس عن طريق التصويت باختيار العمل  الفائز .
يكافأ العمل الذي يحصل على الأغلبية المطلقة لأصوات أعضاء المجلس أو على الأغلبية البسيطة للأصوات في الدورة الثالثة .
في حالة تساوي الأصوات يكون صوت الرئيس راجحا في الدورة الثالثة.
باستثناء الحالة المنصوص عليها أعلاه فإن اختيار المؤلفات يتم بالاقتراع السري.

المادة 19 : نظرا إلى تشكيلته المتعددة الاختصاصات وثنائية الجوائز فإن المجلس لن يلجأ إلى إجراءات الاختيار أو التصويت المنصوص عليها في المواد أعلاه إلا في غياب الوصول إلى إجماع  بين أعضائه .

المادة 20 : عندما يمتنع المجلس بتصويت لجميع أعضائه، وفقا لترتيبات المادتين 14 و 16 من المرسوم رقم 052 . 99 الصادر بتاريخ 31 مايو 1999 ، عن منح جائزة شنقيط أو يقرر منحها لأكثر من متسابق فإن الإجراءات المنصوص عليها في هذه المادة يعاد تعديلها بما يتناسب مع الموقف .
في حالة حجب جائزة أو جوائز شنقيط فإن المخصصات المناسبة تعاد إلى ميزانية الدولة .

المادة 21 : يعلن المجلس عن أسماء الفائزين في أجل أقصاه 31 اكتو برمن كل سنة .

المادة 22 : تسلم جوائز شنقيط إلى الفائزين أثناء حفل رسمي .
 

المادة 23 : في إطار الإجراءات المنصوص عليها في المواد 16 و 17 و 18 أعلاه أو لأي غرض آخر يمكن للمجلس أن يستعين بلجان فنية أو بخبراء معترف لهم بالتخصص في المجالات التي تشملها جوائز شنقيط   ويكون لهم صوت استشاري .
ولهذا الغرض يعد المجلس قائمة استرشادية من الخبراء الذين يمكن استشارتهم . 

يلزم أعضاء اللجان الفنية والخبراء وهم يؤدون مهامهم بالحياد وعدم التحيز والسرية ويستفيدون من أجور جزافية وفق الشروط التي يحددها المجلس. 

المادة 24 : يمكن عند الاقتضاء أن تعدل من طرف مجلس جوائز شنقيط  التواريخ والآجال المنصوص عليها في هذا النظام الداخلي  باستثناء تاريخ 31 اكتو بر المشار إليه في المادة 21.
في حالة تعديل هذه التواريخ فإن التعديلات التي أجريت ومبرراتها القانونية  يجب أن يعلن عنها في الآجال المناسبة. 


الفصل الثالث : أحكام ختامية

المادة 25 : يتخذ  مجلس جوائز شنقيط جميع الإجراءات المفيدة من أجل أداء مهمته بالشكل المناسب عند وجود مصاعب لتطبيق أو تأويل هذا النظام الداخلي أو الترتيبات الأخرى ذات الصلة القابلة للتطبيق .
ولهذا الغرض وبوجه خاص يقوم باستكمال وبتوضيح هذا النظام بواسطة مداولات معتمدة بأغلبية ثلثي أعضائه .

المادة 26 :  لا يعتبر هذا النظام الداخلي قابلا للتنفيذ إلا بعد  المصادقة عليه من قبل كل من الوزير المكلف بالتعليم العالي والوزير المكلف بالثقافة .
يضمن المجلس، دون مساس بطرق النشر المنصوص عليها في القوانين المعمول بها، نشرا  واسعا لهذا النظام الداخلي.

تمت مداولة هذا النظام الداخلي من طرف مجلس جوائز شنقيط في انواكشوط في دورته بتاريخ 31 يوليو 2000